ضايعة الطاسة || سوا للموت || مجلة سيدة سوريا

report on Orient news TV about Dayaa Altaseh
10 February,2014
تقرير القناة الألمانية NDR
28 June,2014

ضايعة الطاسة || سوا للموت || مجلة سيدة سوريا

http://saiedetsouria.com/سوا-للموت/

أنتجت مجموعة “ضايعة الطاسة” الفيلم القصير “سوا للموت”، الذي يحكي قصة أحمد الإبراهيم، واحد من بين مئات آلاف المدنيين السوريين الذين طالتهم وحشية نظام الأسد وهمجيته داخل الأراضي السورية. الفيلم فكرة وإخراج معن وطفة، ومن إنتاج مجموعة ضايعة الطاسة. بطل الفيلم هو أحمد الإبراهيم الذي تعرض منزله في حي الشعار بمدينة حلب لقصف عنيف مصدره قوات النظام وذلك قبل حوالي عشرة أشهر، ما أدى إلى تدميره وإصابته هو. لم يمت أحمد، بل مات جزء منه، لكنه بعد إصابته بات يتمنى الموت ألف مرة كونه أصبح عاجزاً لا حول له ولا قوة وهو في مقتبل عمره. حاول معن وطفة في هذا الفيلم تسليط الضوء على الحالة الإنسانية والنفسية التي يعيشها إبراهيم والعديد من مصابي الحرب، سواء المدنيين منهم أم العسكريين في ظل تضافر الرعاية الصحية والتأهيل النفسي من قبل المنظمات الإنسانية، ولفت انتباه تلك المنظمات لضرورة إعادة تأهيل هؤلاء المصابين ومساعدتهم في العودة لممارسة حياتهم الطبيعية.كما حاول معن التركيز على الاستمرار في الوقوف ضد شرعية بشار الأسد واستمراره في الحكم بسبب ما يرتكبه من جرائم وحشية ومجازر دموية تفوق حدود الانسانية، وأن الانتخابات الوهمية التي يقودها تحت مسمى “سوا” لا تعني إلا “سوا لمزيد من القتل والدم لمن لا يؤيد الأسد”. في نهاية الفيلم أراد أحمد أن يوصل رسالة للعالم الذي ما زال صامتاً متفرجاً (أن استيقظوا وأيقظوا ضمائركم، فنحن ما نزال هنا… صامدين).

الفيلم كما ذكرنا من بطولة أحمد الإبراهيم، الفكرة والإخراج لمعن وطفة، محمد قطان  كان مساعد المخرج، والتصوير ليوسف حللي ومحمود حبو.

1 Comment

  1. Francoise says:

    This is the perfect way to break down this intiamrfoon.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *